الخميس 25 يوليو 2024

الزوج المړيض وزوجته

انت في الصفحة 1 من صفحتين

موقع أيام نيوز

ملأ الكأس بفضائل الأمير بوكاس
قصة القاضي العادل
أراد الأمير بوكاس أن يتعرف على حقيقة ما يردده الناس عن وجود قاض عادل في إحدى مدن مملكته لديه القدرة على معرفة الحقيقة على الفور ولا يستطيع أي غشاش أن يهرب من قصاصه فتنكر الأمير في زي تاجر وامتطى حصانه واتجه نحو المدينة حيث يعيش القاضي
عندما وصل بوكاس عند مشارف المدينة اقترب منه شحاذ أعرج وطلب منه صدقة فتصدق علیه وأراد أن يواصل رحلته إلا أن الشحاذ تشبت برداء الأمير فساله الأمير بوكاس ماذا تريد ألم أعطيك الصدقة أجاب الأعرج
نعم لقد تصدقت على لكنني أطلب منك أن تقدم لي معروفا بأن أركب معك الحصان وتقوم بتوصيلي حتى الميدان فإني أخشى أن تداهمني الجمال والجياد 

سمح بوكاس للشحاذ الأعرج أن يركب خلفه وما أن وصلا إلى الميدان رفض الشحاذ أن ينزل عن ظهر الجواد
وقال له بوكاس لم أنت جالس فلتنزل لقد وصلنا رد الشحاذ عليه قائلا انزل انزل لماذا إن هذا حصاني وإذا لم تعطني إياه بالحسنى فلنذهب إلى القاضي تجمع حشد من الناس حولهما وسعوا عما يتشاجران فصاحوا هيا اذهبا إلى القاضي فهو الذي سيحكم بينكما
ذهب بوكاس مع الشحاذ الأعرج إلى القاضي وكان في المحكمة حشد من الناس نادي القاضي على الذين جاءوا للفصل في قضاياهم كل حسب دوره وقبل أن يحين دور بوكاس أمام القاضي نودي على رجل من رجال العلم واحد الفلاحين إذ ادعى كل منهما أن المرأة التي تقف معهما أمام القاضي هي زوجته
قال الفلاح إن هذه المرأة زوجتي في الوقت الذي يقول فيه العالم إنها زوجته هو الأخر فاستمع القاضي وصمت قليلا ثم قال اتركا المرأة عندي في المحكمة أما بالنسبة لكما فاحضرا غدا
وعندما غادر العالم والفلاح قاعة المحكمة حضر جزار وبائع زيت كانت ملابس الجزار ملوثة پالدم أما بائع الزيت فملابسه مبتلة بالزيت وكان بائع الزيت قابضا بيديه على يد الجزار التي بها بعض النقود 
قال الجزار لقد اشتريت من هذا الشخص بعضا من الزيت وحينها أخرجت من جیبی
حافظة النقود
لأدفع له ثمن الزيت إلا أنه أمسك بيدي و أراد أن يخطف كل ما معي من نقود فأتينا إليك أمسك حافظة نقودي في يدي
لكني أؤكد لك أن هذه النقود نقودي أما هو فيقبض على يدي فهو لص وهنا قال بائع الزيت هذا غير صحيح لقد حضر إلى الجزار لشراء بعض الزيت وعندما كنت أملا له قسط الزيت طلب مني أن أفك له بعض النقود 
فأحضرت له النقود ووضعتها على المنضدة فاخذها وأراد أن يهرب بها فأمسكت بيده وأحضرته إلى هنا صمت القاضي ثم قال اترك النقود هنا واحضرا غذاء جاء دور بوكاس والشحاذ الأعرج أمام القاضي
فحكى بوكاس عما حدث وأنصت إليه القاضي
 

انت في الصفحة 1 من صفحتين